أهم 3 سمات لعقلية رائد الأعمال

أهم 3 سمات لعقلية رائد الأعمال

ريادة الأعمال واحدة من أقوى المجالات التي تثير الابتكار، وتغذي الاقتصادات، وتقدم حلولاً لمجموعة من التحديات البيئية والمجتمعية. 

ولكن قبل أن تشتعل هذه الشرارات والدوافع، يجب أن تكون هناك عقلية ريادة الأعمال كحافز للإبتكار.

إن عقلية ريادة الأعمال تساعد القادة على خلق القيمة من خلال “الاعتراف بالفرص والتصرف فيها، واتخاذ القرارات بمعلومات محدودة، والبقاء قادرين على التكيف والمرونة في الظروف غير المؤكدة والمعقدة”.

فعقلية ريادة الأعمال لا ترتبط فقط بالمشاريع، وإنما ترتبط في العمق بمنهجية الحياة التي نعيشها.

لذلك تحتاج عقلية ريادة الأعمال أن تتحلى بثلاثة سمات رئيسية وهي:

1- التركيز على الحلول:

إن عقلية ريادة الأعمال تتسم بالمرونة وسعة الحيلة وموجهة نحو الحلول – حتى عندما تقول الظروف خلاف ذلك. 

قال باريت ….

” إن الأشخاص الذين يتمتعون بهذه العقليات هم باحثون عن المعرفة مدى الحياة، ويتمتعون بالفضول والإبداع، وهم مفكرون نقديون”.

إنهم موجهون ذاتياً، وموجهون نحو العمل، ومتفاعلون للغاية. 

لديهم تفسيرات متفائلة للأحداث السلبية  ويرون المشاكل كفرص محتملة للمكسب.

إنهم يهتمون بالتطلع إلى الآخرين، والقيمة التي يمكنهم من خلالها حل المشكلات للآخرين، وهم يحيطون أنفسهم بمجتمع مقصود من التأثير الإيجابي والتوجيه النقدي.

تدرك العقليات الريادية أن متابعة شيء ما ومتابعته يمكن أن يؤدي إلى فرص غير متوقعة .

2- القابلية للتكيف:

إن عقلية ريادة الأعمال تحتضن التغيير، على الرغم من أن ذلك لا يتم تدريسه دائمًا في كليات الإدارة.

هذا لا يعني أننا بحاجة إلى رواد الأعمال ولا إلى الإدارة نحن بحاجة إلى قادة ماهرين. 

نحن بحاجة إلى أشخاص يتمتعون بريادة الأعمال كنمط حياة ويمكنهم التحول ليصبحوا مديرين عند الحاجة، ورواد أعمال [عند الحاجة].

وعندما يحدث التغيير، فإن عقلية ريادة الأعمال تراقب الفرصة إلى أن تحولها لنجاح باهر.

فقادة الأعمال لديهم عقلية مرنة وتتكيف بمهارة مع متغيرات الحياة.

3- مضاد للهشاشة:

على الرغم من البداية القوية للفهم عن عقلية رائد الأعمال، إلا أن مكافحة الهشاشة هي حالة إيجابية وجودة لعقلية ريادة الأعمال.

تتكون مكافحة الهشاشة من أربعة أجزاء:

  1. القلب – أي الثقة في أنفسنا وفيما نقدمه من قيمة حقيقية للمجتمع.
     
  2. الرأس – إدراك أنه عندما يحدث التغيير، فقد حان الوقت للعمل ووضع خطة لما ستفعله.
     
  3. اليد – ليس كافيًا أن نعرف ما يجب فعله عندما نخوض المعركة. علينا أن نكون قادرين على القيام بذلك. إنها تحول معرفة الرأس إلى القدرة على إنجاز الأمور.
     
  4. الصفحة الرئيسية — بناء مجتمع يمكنه مساعدتك في الحصول على الموارد، وخاصة تلك الخارجة عن سيطرتك. فإذا كنت تعرف ما يجب عليك فعله، ولديك القدرة على القيام بذلك، فيجب عليك أن تكون قادرًا على تنظيم الموارد بسرعة كبيرة للقيام بذلك.

هذه عقلية ومهارات وطريقة عمل ستكون ضرورية عالميًا لمواجهة التحديات التي نواجهها.

وليس فقط في الشركات الناشئة في جميع أنحاء العالم.

إذا أردنا معالجة تغير المناخ، وإذا أردنا معالجة الرعاية الصحية، وإذا أردنا معالجة التعليم، فلا يمكننا أن نجعل الشركات الناشئة تفعل ذلك فحسب. 

يجب أن يكون لدينا مؤسسات كبيرة لديها بنية تحتية وميزانيات عمومية وأصول أخرى وحضور عالمي حتى نتمكن من مواجهة هذه التحديات الكبرى.

وتلك المؤسسات لن تبنى إلا بأشخاص لديهم عقلية ريادة الأعمال.

إمضاء/ زينب عمارة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top